الإعلان عن إطلاق المرحلة الأولى من برنامج المدارس الصحية في الشارقة رسميًا
المدارس وزارة التربية والتعليم

أعلنت إدارة التثقيف الصحي عن إطلاقها للمرحلة الأولى من برنامج المدارس الصحية، وهو أحد البرامج التي تقوم برعايتها سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة ورئيسة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة، ويندرج برنامج المدارس الصحية تحت مظلة المدارس المعززة للصحة وهو أحد البرامج المعتمدة من قبل منظمة الصحة العالمية.

أهداف برنامج المدارس الصحية

يهدف برنامج المدارس الصحية إلى توفير رعاية صحية وآمنة للطلبة بالمدارس بجميع فئاتها الخاصة والكومية، وهو الأمر الذي ينتج عنه نمو الطلبة بدنيا وتعليميا واجتماعيا، وتعتبر إدارة التثقيف الصحي هي أول قطاع رسمي يطلق البرنامج على مستوى الدولة، ويرجع ذلك إلى التزامها بكافة المعايير الثلاثة عشر بالإضافة إلى الشروط الموضوعة من قبل منظمة الصحة العالمية.

من المقرر أن يطبق برنامج الصحة المدرسية في نحو 227 مدرسة خاصة وحكومية بالإضافة إلى 26 حضانة في الشارقة، ويستهدف البرنامج نحو 185 ألف طالب وطالبة، بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم ومجلس الشارقة للتعليم وهيئة الشارقة للتعليم الخاص.

وصرحت إيمان راشد أثناء حفل إطلاق برنامج الصحة المدرسية أن البرنامج يوضح الاهتمام الكبير الذي تقدمه القيادات في الدولة للأطفال، مشيرة إلى الدعم الكبير والمتابعة المستمرة لصحة الأطفال واليافعين لأنهم هم المستقبل القادم.

اختتم الحفل بعرض مادة فيلمية يوضح أهمية برنامج المدارس الصحية وأهم المعايير التي يقوم عليها بما تتضمنه من تقييم لمباني المدارس، بالإضافة إلى التركيز على الأنشطة البدنية للطلاب، والتغذية السليمة، وتطبيق سياسة المدارس الخالية من التدخين، فضلا عن ، وضع خطة لمواجهة الأزمات والطوارئ، ومواجهة السمنة في الأطفال ، ورفع القدرات المدرسية وتوجيههم للعمل على معالجة التحديات الصحية وتوطيد العلاقات بين الطلبة والهيئة التعليمية وأولياء الأمور وقطاع الخدمات الصحية.